Shalawat Bid`ah ???

Ketika ditanya mengenai cara bershalawat, Rasulullah shalallahu `alaihi wa salam bersabda :

قُولُوا اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ

Katakanlah : “Ya Allah, limpahkanlah shalawat kepada Muhammad dan kepada keluarga Muhammad sebagaimana engkau melimpahkan shalawat kepada Ibrahim dan kepada keluarga Ibrahim. Sesungguhnya Engkau Maha Terpuji lagi Maha Mulia. Ya Allah, berkahilah Muhammad dan keluarga Muhammad sebagaimana Engkau memberkahi Ibrahim dan keluarga Ibrahim. Sesungguhnya engkau Maha terpuji lagi Maha Mulia. (HR Bukhari)(1)

Mereka berkata

Shalawat termasuk salah satu bentuk ibadah sehingga hanya shalawat yang berasal dari hadits shohih saja yang dapat diamalkan sedangkan shalawat yang bersumber pada hadits dhaif atau tanpa dasar adalah bid`ah sesat yang tidak boleh diamalkan. Shalawat di atas adalah contoh shalawat yang benar dan boleh diamalkan sedangkan bentuk-bentuk shalawat lain perlu diteliti terlebih dahulu sumbernya.

Kami Menjawab

Membatasi bentuk shalawat hanya kepada shalawat-shalawat yang datang dari Rasulullah tidak pernah diajarkan oleh para salaf. Mereka justru banyak melakukan inovasi dalam bershalawat selain mengamalkan  bentuk shalawat yang diajarkan Rasulullah shalallahu alaihi wa salam. Salah satu contoh inovasi dalam bershalawat adalah penambahan kata sahabat. Rasulullah shalallahu alaihi wa salam tidak pernah mengajarkan untuk menambahkan sahabat di dalam bershalawat namun para ulama tidak merasa segan untuk menambahkannya. Ini menunjukkan kebolehan untuk berinovasi yang baik ketika bershalawat. Inovasi-inovasi lain dalam bershalawat juga dapat kita lihat di dalam pembukaan dan penutup kitab-kitab para ulama.

Contoh lain dari inovasi shalawat yang dapat kita lihat hampir di semua kitab para ulama ketika menyebutkan nama Rasulullah, adalah  :

صَلَّي اللهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ

Semoga Allah melimpahkan shalawat dan keselamatan kepadanya (Rasulullah shalallahu alaihi wa salam)

Atau :

عَلَيْهِ الصّلاَةُ وَالسَّلاَمُ

Baginya (Rasulullah shalallahu alaihi wa salam) shalawat dan keselamatan.

Rasulullah shalallahu alaihi wa salam tidak pernah mengajarkan dua shalawat ini namun keduanya memenuhi hampir semua kitab para ulama. Jika dua inovasi shalawat ini diperbolehkan maka atas dasar apa kita menolak inovasi shalawat lainnya selama sesuai dengan syariat ? Atas dasar apa perlakuan yang berbeda dalam menyikapi shalawat tersebut ?

Riwayat Shalawat

Riwayat-riwayat yang shahih mengenai shalawat sangat beragam tidak hanya delapan sebagaimana disebutkan sebagian orang. Keragaman ini menunjukkan tidak tertentunya pemakaian shalawat di dalam shalat. Sebab jika pemakaian bentuk tertentu di dalam shalawat adalah wajib maka tentunya Rasulullah hanya meyebutkan satu bentuk shalawat saja, dan para perawi pun akan memperhatikan hal itu dengan sungguh-sungguh sehingga perbedaan riwayat tidak akan terlalu jauh. Namun pada kenyataannya riwayat shahih yang datang dari Rasulullah mengenai shalawat sungguh banyak di antaranya adalah :

  1. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ،إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) النسائي/ 1289، صحيح.(
  2. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّد )النسائي/ 1292، صحيح(
  3. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّد، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، فِي الْعَالَمِينَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ )الموطأ/ 459، صحيح, وابن حبان/ 1958، صحيح(
  4. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ)النسائي/ 1291، صحيح.(
  5. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) البخاري/ 4519, وابن ماجه/ 904، صحيح.(
  6. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، فِي الْعَالَمِينَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) مسلم/ 405, والموطأ/ 459، صحيح, والنسائي/ 1285، صحيح, وابن حبان/ 1965، صحيح.(
  7. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّك حَمِيدٌ مَجِيدٌ، وَبِارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) مسلم/ 406.(
  8. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّك حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بِارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) ابن حبان/ 1964، صحيح, والبخاري/ 5996, ومسلم/ 406, والنسائي/ 1287، صحيح.(
  9. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَآلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَآلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ )النسائي/ 1288، صحيح, والنسائي/ 1290، صحيح, ابن حبان/ 1957، صحيح.(
  10. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) البخاري/ 3190.(
  11. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) ابن حبان/ 1959، إسناده صحيح.(
  12. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ) ابن ماجه/ 903، صحيح.(
  13. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَآلِ إِبْرَاهِيمَ) البخاري/ 5997.(
  14. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ) النسائي/ 1293، صحيح.(
  15. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَآلِ إِبْرَاهِيمَ) البخاري/ 4520.(
  16. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) البخاري/ 3189.(
  17. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، فِي الْعَالَمِينَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ)ابن ماجه/ 905، صحيح.(
  18. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَأَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) النسائي/ 1294، صحيح], [البخاري/ 5999], [الموطأ/ 458، صحيح.(
  19. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى أَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى أَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) مسلم/ 407.(
  20. اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ) النسائي/ 1286، إسناده صحيح.(

Perlu diperhatikan bahwa lafadz-lafadz yang datang dalam hadits tersebut adalah mengenai shalawat di dalam shalat tepatnya di dalam tasyahud akhir(2). Al Hafidz Ibnu Hajar menyatakan ketika menjelaskan mengenai riwayat hadits tentang shalawat  :

وذهب الجمهور إلى الاجتزاء بكل لفظ أدى المراد بالصلاة عليه صلى الله عليه وسلم

Jumhur ulama menyatakan cukup shalawat dengan setiap lafadz yang dapat menunaikan maksud shalawat kepada beliau (Rasulullah) shaallahu alaihi wa salam. (3)

Adapun mengenai shalawat di luar shalat. Syaikh Sulaiman Al Jamal menyatakan ketika menjelaskan mengenai anjuran memperbanyak shalawat di Hari Jumat :

 وَيَنْبَغِي أَنْ تَحْصُلَ بِأَيِّ صِيغَةٍ كَانَتْ ، وَمَعْلُومٌ أَنَّ أَفْضَلَ الصِّيَغِ الصِّيغَةُ الْإِبْرَاهِيمِيَّة

Selayaknya (terhasilkan pahala shalawat) dengan bentuk apa saja namun telah dimaklumi bahwa bentuk shalwat yang paling utama adalah shalawat ibrahimiyah.(4)

Memang kita tidak menutup mata adanya ulama yang mengharuskan shalawat dengan lafadz yang warid saja namun pendapat ini bertentangan dengan pendapat jumhur ulama dan perbuatan para salaf yang mulia. Untuk lebih jelas kami akan membawakan sebagian kecil inovasi shalawat yang dibuat oleh para sahabat, salaf dan ulama.

Shalawat para ulama

Sahabat Ali bin Abi Thalib radhiallahu anhu memiliki shalawat panjang yang biasa diamalkannya, potongan shalawat tersebut adalah :

اَللَّهُمَّ دَاحِىَ اْلمَدْحُوَّاتِ وَبَارِئَ اْلمَسْمُوْكَاتِ اِجْعَلْ شَرَائِفَ صَلَوَاتِكَ وَنَوَامِى بَرَكَاتِكَ وَرَأْفَةَ تَحَنُّنِكَ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُوْلِكَ اْلفَاتِحِ لِمَا أُغْلِقَ وَاْلخَاتِمِ لِمَا سَبَقَ وَاْلمُعْلِنِ اْلحَقَّ بِاْلحَقِّ …

Wahai Allah yang Membentangkan bumi dan menciptakan angkasa raya. Jadikanlah shalawat-shalawat-Mu yang mulia dan berkah-berkahmu yang selalu bertambah dan kasih saying-Mu atas Muhammad, hamba-Mu dan Rasul-Mu. Pembuka sesuatu yang tertutup, dan penutup sesuatu yang telah berlalu. Yang menampakkan kebenaran dengan jalan yang benar ….(HR Thabrani)(5)

Begitu pula sahabat Ibnu Mas`ud memiliki shalawat yang berbunyi :

اللهم اجعل صلواتك ورحمتك علي سيد المرسلين وإمام المتقين وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك إمام الخير وقائد الخير ورسول الرحمة اللهم

Ya Allah jadikanlah shalawat-Mu dan rahmat-Mu terlimpahkan kepada pemimpin para rasul dan Imam orang-orang yang bertakwa, penutup para nabi yaitu Muhammad , hamba-Mu dan Rasul-Mu. Pemimpin kebaikan, yang menuntun pada kebaikan dan Rasul tang rahmat ..(HR Thabrani)(6)

Shalawat yang hampir sama diriwayatkan pula dari sahabat Ibnu Umar(7).

Imam Hasan Albashri, salah satu pemimpin tabiin, memiliki shalawat  :

اللهم اجعل صلواتك وبركاتك على أحمد كما جعلتها على إبراهيم إنك حميد مجيد

Wahai Allah, jadikanlah shalawat dan keberkahan-Mu senantiasa terlimpahkan kepada Ahmad sebagaimana engkau menjadikan keduanya terlimpah ke[ada Ibrahim sesungguhnya engkau Maha Terpuji lagi Maha Penyayang.(8)

Imam Syafi`i menuliskan shalawat dalam salah satu kitabnya, Risalah :

فصلى الله على نبينا كلما ذكره الذاكرون وغفل عن ذكره

Kemudian, semoga Allah bershalawat kepada Nabi kita selama orang-orang yang ingat berdzikir kepada-Nya dan orang-orang yang lalai lupa untuk berdzikir kepada-Nya. (9)

Sufyan Bin Said, salah seorang dari ulama salaf, memiliki shalawat :

صلى الله وملائكته على محمد وعلى انبياء الله وملائكته

Semoga Allah dan malaikat-Nya bershalawat kepada Muhammad dan kepada para nabi Allah dan malaikat-Nya (10)

Ada pula shalawat yang dibuat oleh Alqomah, salah satu ulama generasi salaf :

صلى الله وملائكته على محمد السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته

Semoga Allah dan malaikat-Nya melimpahkan shalawat kepada Muhammad. Keselamatan semoga terlimpah kepada-Mu wahai Nabi serta rahmat Allah dan berkah-Nya.(11)

Begitu pula halnya dengan para ulama yang diakui keilmuannya setelah generasi salaf, mereka tidak segan untuk bershalawat kepada Rasulullah shalallahu alaihi wa salam dengan shalawat mereka sendiri.

Al Hafidz Ibnu Hajar, di dalam pembukaan kitabnya Fathul Bari menulis :

صلى الله عليه وسلم ما دامت السماء والأرض هذه في سموها وهذه في اتساعها وعلى آله وصحبه الذين كسروا جيوش المردة …

Semoga Allah melimpahkan shalawat serta salam kepadanya (Rasulullah) semlama adanya langit dan bumi ini. Langit di ketinggiannya dan bumi di dalam keluasannya. Dan kepada keluarganya serta para sahabatnya yang telah mencerai-beraikan tentara pengingkar …(12)

Ibnu Sholah, seorang ahli hadits,  di dalam muqodimah ilmu haditsnya menganjurkan bagi para muhadits untuk memulai periwayatan haditsnya dengan hamdalah dan shalawat yaitu :

والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على نبينا والنبيين، وآل كل، ما رجا راجٍ مغفرته ورحماه.

Shalawat serta salam yang paling penuh dan sempurna semoga terlimpahkan kepada Nabi kita dan para nabi serta keluarga semuanya selama mengharap orang yang mengharap kepada ampunan-Nya dan kasih-sayang-Nya. (13)

Al Barizi menukilkan bahwa shalawat yang paling utama adalah :

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ أَفْضَلَ صَلَوَاتِك عَدَدَ مَعْلُومَاتِك

Wahai Allah, limpahkanlah shalawat kepada Muhammad dan keluarga Muhammad dengan shalawat-Mu yang paling utama sejumlah apa yang Engkau ketahui.(14)

Athobari dalam permulaan tafsirnya bershalawat :

صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَسَلَّمَ أَزْكَى صَلَوَاتِهِ ، وَأَفْضَلَ سَلاَمِهِ ، وَأَتَمَّ تَحِيَّاتِهِ

Semoga Allah bershalawat kepadanya dan kepada keluarganya serta melimpahkan keselamatan dengan shalawat yang paling suci, salam yang paling utama dan penghormatan yang paling sempurna.(15)

Ibnu Taimiyah dalam muqodimah kitab Qowaid Nuraniyah berkata :

وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد خاتم المرسلين وإمام المهتدين وعلى آله أجمعين

Dan semoga Allah bersalawat dan melimpahkan keselamatan serta memberkahi hambanya dan rasulnya yaitu Muhammad, penutup para rasul dan pemimpin orang-orang yang diberi petunjuk, juga kepada keluarganya semua.(16)

Ibnu Qoyim, dalam kitabnya Al Furusiyah bershalawat :

فصلى الله وملائكته وأنبياؤه ورسله والصالحون من خلقه عليه كما عرفنا بالله وأسمائه وصفاته ووحده ودعا إليه وآتاه الوسيلة والفضيلة وبعثه المقام المحمود الذي وعده في دار السلام والسلام عليه ورحمة الله وبركاته

Semoga Shalawat Allah dan malaikat-Nya, para nabi-Nya, para rasul-Nya dan orang-orang shaleh dari mahluknya terlimpahkan kepadanya (Nabi Muhammad saw) …(17)

Dan masih banyak lagi contoh shalawat yang diamalkan oleh para ulama. Seperti Shalawat Tafrijiyah (Nariyah), Shalawat Fatih, Shalawat Badar dan lainnya.

Pembuatan shalawat itu adalah dibenarkan selama tidak bertentangan dengan syariat. Adapun tindakan sebagian orang yang terlalu melebih-lebihkan keutamaan shalawat tertentu sampai melampaui batas maka itu memang perbuatasn yang keliru tapi itu bukan berarti bahwa shalawat yang diagungkan tersebut adalah keliru. Sebagaimana kaum nasrani yang terlalu mengagungkan Nabi Isa sehingga melampaui batas, perbuatan mereka keliru namun itu bukan berarti bahwa Nabi Isa as adalah salah.

Shalawat-shalawat yang dibuat oleh para ulama tersebut membuktikan tidak adanya keharusan untuk bershalawat dengan bentuk tertentu. mereka yang menyatakan bahwa shalawat yang tidak diajarkan Rasulullah adalah bid`ah sama dengan menganggap bid`ah para sahabat, salaf dan ulama-ulama tersebut.

Referensi

 (1)صحيح البخاري ت (8/  442) 

3370 – حَدَّثَنَا قَيْسُ بْنُ حَفْصٍ وَمُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ قَالَا حَدَّثَنَا عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ زِيَادٍ حَدَّثَنَا أَبُو فَرْوَةَ مُسْلِمُ بْنُ سَالِمٍ الْهَمْدَانِيُّ قَالَ حَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عِيسَى سَمِعَ عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ أَبِي لَيْلَى قَالَ لَقِيَنِي كَعْبُ بْنُ عُجْرَةَ فَقَالَ أَلَا أُهْدِي لَكَ هَدِيَّةً سَمِعْتُهَا مِنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ بَلَى فَأَهْدِهَا لِي فَقَالَ سَأَلْنَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ كَيْفَ الصَّلَاةُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ فَإِنَّ اللَّهَ قَدْ عَلَّمَنَا كَيْفَ نُسَلِّمُ عَلَيْكُمْ قَالَ قُولُوا اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ

 (2)فتح الباري لابن حجر (11/  155(

: فيه إشارة إلى السلام الذي في التشهد وهو قول “السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته” فيكون المراد بقولهم “فكيف نصلي عليك” أي بعد التشهد. انتهى. وتفسير السلام بذلك هو الظاهر. وحكى ابن عبد البر فيه احتمالا، وهو أن المراد به السلام الذي يتحلل به من الصلاة وقال: إن الأول أظهر، وكذا ذكر عياض وغيره، ورد بعضهم الاحتمال المذكور بأن سلام التحلل لا يتقيد به اتفاقا، كذا قيل، وفي نقل الاتفاق نظر، فقد جزم جماعة من المالكية بأنه يستحب للمصلي أن يقول عند سلام التحلل، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام عليكم، ذكره عياض وقبله ابن أبي زيد وغيره. قوله: “فكيف نصلي عليك” زاد أبو مسعود في حديثه،

 (3)فتح الباري لابن حجر (18/  138) 

 وَذَهَبَ الْجُمْهُور إِلَى الِاجْتِزَاء بِكُلِّ لَفْظ أَدَّى الْمُرَاد بِالصَّلَاةِ عَلَيْهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى قَالَ بَعْضهمْ : وَلَوْ قَالَ فِي أَثْنَاء التَّشَهُّد الصَّلَاة وَالسَّلَام عَلَيْك أَيّهَا النَّبِيّ أَجْزَأَ ، وَكَذَا لَوْ قَالَ أَشْهَد أَنَّ مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَبْده وَرَسُوله ، بِخِلَافِ مَا إِذَا قَدَّمَ عَبْده وَرَسُوله ، وَهَذَا يَنْبَغِي أَنْ يَنْبَنِي عَلَى أَنَّ تَرْتِيب أَلْفَاظ التَّشَهُّد لَا يُشْتَرَط وَهُوَ الْأَصَحّ ، وَلَكِنْ دَلِيل مُقَابِله قَوِيّ لِقَوْلِهِمْ ” كَمَا يُعَلِّمنَا السُّورَة ” وَقَوْل اِبْن مَسْعُود ” عَدَّهُنَّ فِي يَدَيَّ ” وَرَأَيْت لِبَعْضِ الْمُتَأَخِّرِينَ فِيهِ تَصْنِيفًا ، وَعُمْدَة الْجُمْهُور فِي الِاكْتِفَاء بِمَا ذُكِرَ أَنَّ الْوُجُوب ثَبَتَ بِنَصِّ الْقُرْآن بِقَوْلِهِ تَعَالَى ( صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ) فَلَمَّا سَأَلَ الصَّحَابَة عَنْ الْكَيْفِيَّة وَعَلَّمَهَا لَهُمْ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَاخْتَلَفَ النَّقْل لِتِلْكَ الْأَلْفَاظ اِقْتَصَرَ عَلَى مَا اِتَّفَقَتْ عَلَيْهِ الرِّوَايَات وَتَرَكَ مَا زَادَ عَلَى ذَلِكَ كَمَا فِي التَّشَهُّد ، إِذْ لَوْ كَانَ الْمَتْرُوك وَاجِبًا لَمَا سَكَتَ عَنْهُ اِنْتَهَى

 (4)حاشية الجمل على المنهج لشيخ الإسلام زكريا الأنصاري (3/  369) 

 {صلى الله عليه وسلم} في ليلة الجمعة ويومها أفضل من الاشتغال بغيرها مما لم يرد فيه نص بخصوصه أما ما ورد فيه ذلك كقراءة الكهف والتسبيح عقب الصلوات فالاشتغال به أفضل انتهت ثم قال ولم يتعرض لصيغة الصلاة وينبغي أن تحصل بأي صيغة كانت و معلوم أن أفضل الصيغ الصيغة الإبراهيمية ثم رأيت في فتاوى حج الحديثية ما نصه نقلا عن ابن الهمام أن أفضل الصيغ من الكيفيات الواردة في الصلاة عليه اللهم صل أبدا أفضل صلواتك على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك وآله وسلم عليه تسليما كثيرا وزده تشريفا وتكريما وأنزله المنزل المقرب عندك يوم القيامة

  (5)المعجم الأوسط (9/  43)

 9089 – حدثنا مسعدة بن سعد نا سعيد بن منصور نا نوح بن قيس نا سلامة بن الكندي قال كان علي رضي الله عنه يعلم الناس الصلاة على نبي الله يقول اللهم داحي المدحوات وباريء المسموكات وجبار القلوب على فطراتها شقيها وسعيدها اجعل شرائف صلواتك ونوامي بركاتك ورافع تحيتك على محمد عبدك ورسولك الخاتم لما سبق والفاتح لما أغلق والمعلوم الحق بالحق والدامغ جيشات الأباطيل كما كمل فاضطلع بأمرك لطاعتك مستوفرا في مرضاتك بغير ملك في قدم ولا وهن في عزم داعيا لوحيك حافظا لعهدك ماضيا على نفاد أمرك حتى اورى تبسما لقابس به هديت القلوب بعد خرصات الفتن والإثم بموضحات الأعلام ومسرات الإسلام وماثرات الأحكام فهو أمينك المأمون وخازن علمك المخزون وشهيدك يوم الدين ومبعوثك نعمة ورسولك بالحق رحمة اللهم افسح له متفسحا في عدلك واجزه مضاعفات الخير من فضلك له مهنيات غير مكدرات من فوز ثوابك المعلوم وجزيل عطائك المجلول اللهم أعل على [ ص 44 ] بناء الباقين بناءه وأكرم مثواه لديك ونزله وأتمم له نوره وأجره من ابتعائك له مقبول الشهادة مرضي المقالة ذا منطق عدل وكلام فصل وحجة وبرهان عظيم

مجمع الزوائد (10/  164(

عن سلامة الكندى قال كان على رضى الله عنه يعلم الناس الصلاة على نبى الله صلى الله عليه وسلم يقول اللهم داحى المدحوات وبارئ المسوكات وجبار القلوب …. رواه الطبراني في الاوسط وسلامة الكندى روايته عن على مرسلة ، وبقية رجاله رجال الصحيح.

فتح الباري لابن حجر (11/  158( 

والأفضل أن يستعمل أكمله وأبلغه. واستدل على ذلك باختلاف النقل عن الصحابة فذكر ما نقل عن علي، وهو حديث موقوف طويل أخرجه سعيد بن منصور والطبري والطبراني وابن فارس وأوله “اللهم داحي المدحوات” إلى أن قال: “اجعل شرائف صلواتك وتوامي بركاتك ورأفة تحيتك على محمد عبدك ورسولك” الحديث.

 (6)المعجم الكبير (9/  115) 

 8595 – حدثنا إسحاق بن إبراهيم الدبري عن عبد الرزاق عن الثوري عن أبي سلمة عن عون بن عبد الله عن رجل عن الأسود بن يزيد عن ابن مسعود أنه كان يقول : اللهم اجعل صلواتك ورحمتك علي سيد المرسلين وإمام المتقين وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك إمام الخير وقائد الخير ورسول الرحمة اللهم ابعثه مقاما محمودا يغبطه به الأولون والآخرون اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد و أبو سلمة هذا الذي روى عنه الثوري هذا الحديث مسعر بن كدام

 جلاء الأفهام (ص: 296(

قال في السنن حدثنا الحسين بن بيان حدثنا زياد بن عبد الله حدثنا المسعودي عن عون بن عبد الله عن أبي فاختة عن الاسود بن يزيد عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال إذا صليتم على رسول الله فأحسنوا الصلاة عليه فإنكم لا تدرون لعل ذلك يعرض عليه قال فقالوا له فعلمنا قال قولوا اللهم اجعل صلواتك ورحمتك وبركاتك على سيد المسلمين وامام المتقين وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك امام الخير وقائد الخير ورسول الرحمة اللهم ابعثه مقاما محمودا يغبطه به الاولون والاخرون اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم انك حميد مجيد اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم انك حميد مجيد وهذا موقوف

 (7)جلاء الأفهام (ص: 133(

 حدثنا يحيى الحماني حدثنا هشيم حدثنا أبو بلج حدثنا يونس مولى بني هاشم قال قلت لعبد الله بن عمرو أو ابن عمر كيف الصلاة على النبي فقال اللهم اجعل صلواتك وبركاتك ورحمتك على سيد المرسلين وإمام المتقين وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك إمام الخير وقائد الخير اللهم ابعثه يوم القيامة مقاما محمودا يغبطه الأولون والآخرون وصل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم

المطالب العالية للحافظ ابن حجر العسقلاني (9/  411، بترقيم الشاملة آليا( 

3407 – وثنا هشيم ، ثنا أبو بلج الفزاري ، ثنا ثوير ، مولى بني هاشم قال : قلت لابن عمر : كيف الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ؟ فقال ابن عمر : اللهم اجعل صلواتك وبركاتك ورحمتك على سيد المرسلين ، وإمام المتقين ، وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك إمام الخير وقائد الخير ، اللهم ابعثه يوم القيامة مقاما محمودا يغبطه الأولون والآخرون ، وصل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد

  (8)الغرائب الملتقطة من مسند الفردوس لابن حجر – مخطوط (ن) (ص: 1084( 

وعن الحسن هو البصري أنه كان إذا صلى على النبي صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم اجعل صلواتك وبركاتك على أحمد كما جعلتها على إبراهيم إنك حميد مجيد . 

قال : من أراد أن يشرب بالكأس الأواني من حوض المصطفى فليقل اللهم صلى على محمد وعلى أله وأصحابه وأولاده وأزواجه وذريته وأهل بيته وأصهاره وأنصاره وأشياعه ومحبيه وأمته وعلينا معهم أجمعين يا أرحم الراحمين . ذكره القاضي عياض في الشفاء من قول البديع للسخاوي

الشفا (2/  72)

* وكان الحسن البصري يقول: من أراد أن يشرب بالكاس الأوفى من حوض المصطفى فليقل اللهم صل على محمد وعلى آله وأصحابه وأولاده وأزواجه وذريته وأهل بيته وأصهاره وانصاره وأشياعه ومحبيه وأمته عليا معهم أجمعين يا أرحم الراحمين *

  (9)الرسالة (ص: 16) 

قال الشافعي أخبرنا بن عيينة عن بن أبي نجيح عن مجاهد في قوله ! < ورفعنا لك ذكرك > ! قال لا أذكر إلا ذكرت معي أشهد ان لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله # 3 يعني والله أعلم ذكره عند الإيمان بالله والآذان ويحتمل ذكره عند تلاوة الكتاب وعند العمل بالطاعة والوقوف عن المعصية # 3 فصلى الله على نبينا كلما ذكره الذاكرون وغفل عن ذكره الغافلون وصلى عليه في الأولين والآخرين أفضل وأكثر وأزكى ما صلى على أحد من خلقه وزكانا وإياكم بالصلاة عليه أفضل ما زكى أحد من أمته بصلاته عليه والسلام عليه ورحمة الله وبركاته

 (10)جلاء الأفهام (ص: 406(

 قال عبد الرحمن بن أبي حاتم حدثنا أبو سعيد بن يحيى بن سعيد القطان حدثنا عثمان بن عمر قال سمعت سفيان بن سعيد ما لا احصي إذا اراد القيام يقول صلى الله وملائكته على محمد وعلى انبياء الله وملائكته هذا الدي رأيته من الاثر في هذا الموطن والله اعلم

 (11)جلاء الأفهام (ص: 137(

 حدثنا سليمان بن حرب حدثنا شعبة عن أبي إسحاق قال سمعت سعيد بن ذي حدان قال قلت لعلقمة ما أقول إذا دخلت المسجد قال تقول صلى الله وملائكته على محمد السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته

  (12)فتح الباري شرح صحيح البخاري (1/  1) 

قال الشيخ الإمام العالم العلامة الرباني حجة الإسلام رحلة الطالبين عمدة المحدثين زين المجالس فريد عصره ووحيد دهره محي السنة الغراء قامع أهل البدع والاهواء الشهاب الثاقب أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن محمد بن علي العسقلاني الشهير بابن حجر اثابه الله الجنة بمنه وكرمه أمين الحمد لله الذي شرح صدور أهل الإسلام للسنة فانقادت لاتباعها وارتاحت لسماعها وامات نفوس أهل الطغيان بالبدعة بعد أن تمادت في نزاعها وتغالت في ابتداعها وأشهد أن لا آله الا الله وحده لا شريك له العالم بانقياد الافئدة وامتناعها المطلع على ضمائر القلوب في حالتي افتراقها واجتماعها وأشهد أن محمد عبده ورسوله الذي انخفضت بحقه كلمة الباطل بعد ارتفاعها واتصلت بإرساله أنوار الهدى وظهرت حجتها بعد انقطاعها صلى الله عليه وسلم ما دامت السماء والأرض هذه في سموها وهذه في اتساعها وعلى آله وصحبه الذين كسروا ج يوش المردة وفتحوا حصون قلاعها وهجروا في محبة داعيهم إلى الله الاوطار والاوطان ولم يعاودها بعد وداعها وحفظوا على أتباعهم اقواله وافعاله واحواله حتى أمنت بهم السنن الشريفة من ضياعها

 (13)مقدمة ابن الصلاح = معرفة أنواع علوم الحديث – ت عتر (ص: 241( 

وَلَا يَسْرُدُ الْحَدِيثَ سَرْدًا يَمْنَعُ السَّامِعَ مِنْ إِدْرَاكِ بَعْضِهِ، وَلْيَفْتَتِحْ مَجْلِسَهُ، وَلْيَخْتَتِمْهُ بِذِكْرٍ، وَدُعَاءٍ يَلِيقُ بِالْحَالِ، وَمِنْ أَبْلَغِ مَا يَفْتَتِحُهُ بِهِ أَنْ يَقُولَ: ” الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، أَكْمَلَ الْحَمْدِ عَلَى كُلِّ حَالٍ، وَالصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ الْأَتَمَّانِ، عَلَى سَيِّدِ الْمُرْسَلِينَ، كُلَّمَا ذَكَرَهُ الذَّاكِرُونَ، وَكُلَّمَا غَفَلَ عَنْ ذِكْرِهِ الْغَافِلُونَ، اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَيْهِ، وَعَلَى آلِهِ وَسَائِرِ النَّبِيِّينَ، وَآلِ كُلٍّ، وَسَائِرِ الصَّالِحِينَ، نِهَايَةَ مَا يَنْبَغِي أَنْ يَسْأَلَهُ السَّائِلُونَ “.

 (14)أسنى المطالب في شرح روض الطالب (4/  268) 

وقال الْبَارِزِيُّ بَعْدَ ذِكْرِهِ كَلَامَ الْمَرُّوذِيِّ وَعِنْدِي أَنَّ الْبِرَّ أَنْ يَقُولَ اللَّهُمَّ صَلِّ على مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ أَفْضَلَ صَلَوَاتِك عَدَدَ مَعْلُومَاتِك فإنه أَبْلَغُ فَيَكُونُ أَفْضَلَ 

 (15)تفسير الطبري 310 (دار هجر) (1/  5) 

فَالْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَرَّمْنَا بِتَصْدِيقِهِ ، وَشَرَّفَنَا بِاتِّبَاعِهِ ، وَجَعَلَنَا مِنْ أَهْلِ الإِقْرَارِ وَالإِيمَانِ بِهِ ، وَبِمَا دَعَا إِلَيْهِ وَجَاءَ بِهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَسَلَّمَ أَزْكَى صَلَوَاتِهِ ، وَأَفْضَلَ سَلاَمِهِ ، وَأَتَمَّ تَحِيَّاتِهِ.

 (16)القواعد النورانية الفقهية (ص: 1) 

سم الله الرحمن الرحيم وبه ثقتي وهو حسبي ونعم الوكيل قال الشيخ الإمام العالم العامل القدوة رباني الأمة ومحيي السنة العلامة شيخ الإسلام تقي الدين أبو لعباس أحمد عبد الحليم بن عبد السلام ابن تيمية الحراني قدس الله روحه ونور ضريحه الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد خاتم المرسلين وإمام المهتدين وعلى آله أجمعين 

 (17)الفروسية (ص: 83) 

 فصلى الله وملائكته وأنبياؤه ورسله والصالحون من خلقه عليه كما عرفنا بالله وأسمائه وصفاته ووحده ودعا إليه وآتاه الوسيلة والفضيلة وبعثه المقام المحمود الذي وعده في دار السلام والسلام عليه ورحمة الله وبركاته 

Tinggalkan Balasan

Alamat email Anda tidak akan dipublikasikan. Ruas yang wajib ditandai *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.